26 June 2019

رسائل إلى صديقي.. 4

.




إلى صديقي الذي يهتم..

لقد فقدت الشغف بكل شيء ياصديقي..
لم تعد تبهرني كل تلك الأشياء التي كانت تفعل في الماضي،
لم اعد أستصيغ الأغاني التي كنت أحبها،
ولا أهتم بمشاهدة ذات الأفلام التي اعتدت أن أراها،
ولا تلفت انتباهي الشخصيات التي كانت تبهرني من قبل.. لا أهتم بكل شيء.

أصبحت الكلمات فوق شفاهي مبهمة وبطيئة تكاد ترفض الخروج،
ضحكاتي بدأت في الأنزواء وأكتفي بأبتسامة لا معنى لها،
أحاول.. وأحاول أن امارس فعل الكتابة على استحياء،
ربما تخرج كل تلك الأشياء التي تدور في دوامة داخلي وتصيبني بالدور الذي لا ينتهي.

كل ما ومن حولي أصابه المرض!
كل شيء يكافح من أجل الحياة، كل الأشياء تحرضني على البكاء والكتابة..
ولكن عيني ترفض أن تحرر كل الدموع التي تعتكف داخلها،
يدي ترفض أن تنصاع لنداء الكتابة وتكتفي الكلمات أن تدور في مدار الآلم!

روحي حبلى بالآلم ياصديقي،
حاولت اجهاضه مرات عديدة ولكنه لا يكتفي من تعذيبي واستنزافي،
ففي كل مرة وبعد أن اجهضه، يلقي ببذوره داخلي مرة اخرى،
فأدور وأدور في فلكه إلى ما لا نهاية.

حاولت أن أغير من ملامحي لأختبئ منه ربما لن يستطيع التعرف علىّ،
وحاولت أن أخلع نظارتي الطبية ربما لن أراه أنا أيضًا فيتغاضى عني!
ولكنه في كل مرة يعرفني ولا يخطئني أبدًا.


0 comments

:a: :b: :c: :d: :e: :f: :g: :h: :i: :j: :k: :l: :m: :n:

Post a Comment

 

FaceBook Comments

wibiya widget