19 February 2015

عن أسباب الوجع!!

.


في دايمًا فترات في حياتي بتكون حلوة أوي
بس من عادتي إني بشوف اللي بعد الحلو ده أيه
ولأني عارفة إن كل فترة حلوة بيبقي بعدها فترة وحشة
زي ما بعد الوحش بيكون بردو في الحلو
الفترة اللي فاتت كانت حلوة بأيام معرض الكتاب اللي كنت مستمتعة بيها جدًا
وأصحابي اللي بشوفهم كل فين وفين والصور اللي جمعتنا
وخصوصًا نزول مازن معايا يوم المعرض وإستغرابه ونظرته بما إنها أول مرة ننزل لوحدنا وفي زحمة كدة

قبل المعرض أستقبلت خبر ماكنتش عارفة أفرح بيه وألا أخاف منه
عرفت إننا في إنتظار بيبي جديد يؤنس مازن ويرخم عليه شوية
كنت عايشة الفترة دي بفكر في حياتنا بعد كدة إحنا الأربعة 
فبالتالي كانت الفترة دي كلها بكل أحداثها بالنسبة ليا مهمة
وخصوصًا كمان وجود كتابي بطريقة برايل في المعرض وخبر جديد كمان عن كتابي هيظهر قريب إن شاء الله
وإن كتابي الجديد اللي بحضرله من سنة وشوية بدأ الشغل فيه للنشر


بعد كل الكلام ده كنت خايفة من الحاجة اللي دايمًا تيجي بعد الحلو ده كله وتضايقني
لكن المفاجأة إن ربنا زود فرحتي بإن البيبي كان توأم ودي حاجة كانت أبعد حتي مما أتخيل
تنحت.. عيطت.. فرحت.. وخوفت
كل حاجة ممكن الواحد يحس بيها أنا حسيتها
هو ربنا كريم أوي معايا كدة؟ يمكن بيعوضني عن المرتين اللي البيبي راح مني فيهم؟!
بس مع كلام إن ممكن يكون التوأم دول فيهم مشكلة رجع الخوف سيطر علي قلبي تاني
كل ده وأنا في جميع الأوقات مبتسمة وراضية وبكتفي جدًا بنظرة مازن وضحكتة علي أى حاجة تزعلني
لحد اليوم اللي عرفنا فيه إن التوأم اللي كنت فرحانة بيهم لازم أتخلي عنهم بكااامل إرادتي!
لأنهم كعادة الحالات النادرة اللي بعيشها في حياتي فـ هما كمان حالة نادرة لإنهم توأم ملتصق وقلبهم مشترك ومش هيعيشوا!
الكلمة دي تحديدًا لما سمعتها قلبي وجعني أوي.. وخوفت أوى أوى.. وحاولت بأقصي إحتمال عندي إن دموعي ماتنزلش
وفضلت أردد من جوايا الحمدالله عشان أهدى

مش عارفة كنت مستنية بعدها حد يواسيني والا حد يقولي إن في أمل إنهم يكونوا كويسين والا حد يقولي إن ده حلم
أنا مش عارفة كنت مستنية أيه بالظبط.. بس أنا كنت مستنية حاجة تمنعني أكتئب
أول ما دخلت البيت قابلنا مازن بضحكته اللي دايمًا بحس إن ربنا بيخليه يضحكها ليا لسبب
وبيتهيألي السبب وقتها إني أعرف إن هو عندي كفاية ويقويني علي اللي بمر بيه
كل ما كنت بحس إني هأكتئب أو أزعل كنت بلعب مع مازن وهو كان بيتلكك عشان يضحك لي أصلًا

كل الكلام ده عن كذا حاجة
عن إني المفروض حاليًا في إنتظار حجز المستشفي للتحضير لنزولهم
عن إني بحاول أتأخر عن الموقف ده عشان أفرح بوجودهم شوية كمان
عن إني بعد اول يوم من معرفتي بالخبر بدأت أحس بحركتهم جوايا وكأنهم بيزودوا عليا الوجع أكتر وأكتر
عن إني كل دموع بنزلها بتكون متحوشة من أول لحظة عرفت فيها الخبر ولكل الأسباب اللي جت بعدها
عن إني راضية ومش معترضة علي قضاء ربنا.. بس موجوعة!!
عن إني بحمد ربنا جدًا جدًا إنه كرمنا بمازن لأنه مهون عليا وبيخليني أتخطي الأنهيار اللي ممكن يحصلي
عن إني لو كنت بخاف علي مازن قبل كدة قيراط دلوقتي بخاف عليه 24
عن إن البوست ده فضفضة ومحاولة مستميتة للخروج من بداية طريق الأكتئاب 


6 comments

مروه زهران said...

مش احنا دايما بندعى " اللهم اختر لى ولا تخيرنى " أكيد من حقك تحسى بالوجع بس خلى عندك يقين ان ربنا بيعوض ... ربنا يخليلك مازن ويحميه من أى شر ويرجعلك ليه بالسلامة

محمد سلامة said...

إن الوجع طريقك لحرية القلب
لحمد الرب
لتحمل ما هو أصعب
لا بأس سيعوضك الله بلا حدود
ربنا يقومك بالسلامة ويخلى مازن

ابراهيم رزق said...

الرضا
معلش يا دينا لسه العمر طويل و الخيرة فيما اختاره الله
ربنا يقويكى و يسعدك

Bent Men ElZman Da !! said...

مروة زهران

سبحان الله يامروة أنا فعلًا بدعي دايمًا بالدعاء ده
ربنا يخليكِ يارب تسلمي <3

Bent Men ElZman Da !! said...

محمد سلامة

فعلًا معاك حق جدًا
شكرًا ليك علي كلامك الجميل ده
وسعيدة بوجودك هنا :)

Bent Men ElZman Da !! said...

ابراهيم رزق

أهم حاجة الرضا هو موجود الحمدالله
المشكلة في الوجع بس!!
ربنا يخليك ياااارب :)

:a: :b: :c: :d: :e: :f: :g: :h: :i: :j: :k: :l: :m: :n:

Post a Comment

 

FaceBook Comments

wibiya widget